آلية مشتركة بين المغتربين والمنظمة الدولية للهجره

الخرطوم 7-4-2019(سونا)-دشن جهاز تنظيم شؤون السودانيين في الخارج والمنظمة الدولية للهجرة اليوم بمركز السودان لدراسات الهجرة والتنمية الآلية المشتركة لتنفيذ عددا من المشروعات التي تخدم المغتربين .

واكد الدكتور عبدالرحمن سيد احمد نائب الامين العام لجهاز السودانيين في الخارج علي اهمية التعاون المشترك بين الجهاز والمنظمة الدولية للهجرة لحل كافة قضايا المهاجرين وان التعاون بين الجانبين قديم وممتد ، مشيرا الي ان التعاون بين الجهاز والمنظمة بدا منذ العام2017 بالعائدين من ليبيا حيث تم اعادتهم وادماجهم عبر العلاقة المشتركة ، مؤكدا ان الآلية المشتركة واحدة من ايجابيات العلاقة بين الجهاز والمنظمة كاشفا عن المشاريع المستهدفة التي تتمثل في مشروع العائدين من ليبيا والنيجر والجزائر والسعودية ومصر، وفي ختام حديثه قدم سيداحمد شكره الجزيل للسيدة كاثرين رئيسة المنظمة واعضاء المنظمة في الآلية .

من جانبها كشفت الاستاذة كاثرين نورثينق رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة بالسودان عن استمرار العلاقة بين الجانبين مشيرة الي اهمية الالية في الاشراف علي كل المشروعات والتي منها الآلية المشتركة ومشروع العائدين من ليبيا ومصر والسعودية ومركز الانتاج اﻹعلامي مؤكدة ان هذة الالية هي الاطار لكل المشروعات ، مبينة ان هذا الاجتماع الغرض منه تعزيز العلاقة بين الطرفين معربة عن املها في استمرار التعاون من اجل تقديم خدمات افضل للمستفيدين. من جهتها اوضحت الاستاذة امل كرار ابراهيم مديرة ادارة المنظمات  بجهاز المغتربين ان الآلية المشتركة بين الجهاز والمنظمة ستكون الركن الاساسي لترتيب وتنفيذ كل المشروعات المشتركة بين الجهاز والمنظمة والتي جاءت كثمرة للتعاون بين الجانبين بتنفيذ العديد من المشاريع وابرزها اعادة السودانيين من ليبيا وحصر السودانيين العائدين من السعودية ومشروع العودة الطوعية واعادة الادماج للعائدين من مصر ومشروع المركز الاعلامي.

المصدر:(سونا)