إتهامات لعبد الواحد بمحاولة إستغلال اللاجئين للحصول على دعومات مالية

برلين (smc)

إتهمت قيادات بارزة بحركة عبدالواحد محمد نور، رئيس الحركة بمحاولة إستغلال اللاجئين السودانيين خاصة أبناء دارفور بالخارج لتننظيم إحتجاجات بغرض حشد الدعم والتكسب المالي من الدول والمنظمات الأجنبية.

وكشف القيادي المنشق من الحركة هارون إبراهيم لـ(smc) أن عبدالواحد وجه منسوبي الحركة بتسخير اللاجئين من أجل الحصول على الدعومات الخارجية وفتح باب دعم مالي آخر تحت غطاء الإحتجاجات، مشيراً إلى أن الندوة التي نظمتها الحركة بألمانيا كشفت عن مخططات ونية عبدالواحد في إستغلال السودانيين بالخارج لتنفيذ أجندة الحركة.

الجدير بالذكر أن الندوة التي نظمتها حركة عبدالواحد بألمانيا شهدت ملاسنات ومداخلات وإتهامات لعبدالواحد بمخالفته للقانون.