إمام المسلمين في إفريقيا الوسطى يعلن دعمه لإتفاق الخرطوم

دعا لسد الطريق إمام المحرضين على هزيمة الحلول

بانغي (smc)

قدم الإمام عمر كوبين لياما رئيس الجمعية الإسلامية في إفريقيا الوسطى التهنئة لرئيس بلاده فوستين أركنج تواديرا على جهوده من أجل تحقيق السلام في البلاد، ودعاه لسد الطريق أمام جميع المحرضين من الداخل والخارج الذين يهدفون إلى هزيمة الحلول المتفق عليها في اتفاق الخرطوم.

وقال الإمام لياما في بيان له تحصلت عليه (smc) بأن مواطني أفريقيا الوسطى أيدوا الإتفاق وطالبوا بتنفيذه على الفور، معتبرا أن خارطة الطريق الخاصة بمحادثات الخرطوم بمساعدة حكومتا السودان وروسيا، أساس جدي وموثوق به للتوصل إلى تسوية عادلة ومنصفة لاستقرار وتنمية بلاده، وهي رؤية أفريقيا الوسطى والمجتمع الدولي.