إنشاء محاكم ونيابة خاصة بجرائم السلاح في غرب دارفور

أعلن والي غرب دارفور فضل المولى الهجا إصدار حكومته عدداً من القرارات المتعلقة بجمع السلاح ومنع الفزع الأهلي، وتكوين قوة مشتركة للتدخل عند الطوارئ، وإنشاء محاكم ونيابة خاصة بجرائم السلاح والمعلوماتية والعربات غير المقننة.

وأكد الهجا – حسب الشروق- أن الولاية تشهد عدداً من المعطيات على الأرض ومحفزات لجمع السلاح وتنفيذ موجهات اللجنة العليا لجمع السلاح.

وقال إن تفاعل مجتمع غرب دارفور مع المبادرة المجتمعية للتعايش السلمي ومؤشرات العودة الطوعية وتأمين الموسم الزراعي، يؤكد تماسك المجتمع والترحيب بقبول الآخر، ويجعله أكثر تهيئة للمساهمة في دعم حملة جمع السلاح والعربات غير المقننة في سهولة ويسر.

وأضاف أن الإدارة الأهلية تشارك بوصفها جزءاً أصيلاً في عملية جمع السلاح.

وفي ذات المنحى، أكد معتمد الضعين بولاية شرق دارفو علي الطاهر شارف، خلال مخاطبته القيادات الأهلية التي سلمت أسلحتها طواعية، أكد أن قرارات جمع السلاح من المواطنين لا يمكن التراجع عنها.

وامتدح التجاوب السريع من القيادات الأهلية لخطوات جمع السلاح.

من جهته، قال مدير الشرطة في شرق دارفور اللواء حقوقي سيف الدين عبدالرحمن، إن استجابة قيادات الإدارة الأهلية لجمع السلاح تؤكد وعي المواطن بأهمية السلام والاستقرار. وأبان أن تسليم قيادات الإدارة لأسلحتها يشجع المواطنين على تسليم أسلحتهم للشرطة.