إنعقاد الإجتماعات الرباعية لتأمين الحدود بالخرطوم اليوم الخميس

ينعقد اليوم الخميس بالخرطوم الاجتماع الوزاري لبحث تعزيز التعاون في مجال أمن ومراقبة الحدود المشتركة بين السودان وليبيا والنيجر وتشاد.

وانعقدت، يوم الأربعاء، الاجتماعات التحضيرية على مستوى لجنة الخبراء.

وحضر الجلسة الافتتاحية بفندق كورينثيا بالخرطوم، وزير الدولة بوزارة الخارجية، السفير محمد عبدالله إدريس، وترأس الجانب السوداني فيه رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية الفريق الركن جمال عمر محمد إبراهيم.

وأكد وزير الدولة بالخارجية أهمية الأدوار المنوطة باللجنة، والتي تهدف إلى تعزيز التعاون الأمني بين البلدان الأربعة، مشيراً إلى روابط الدم والتاريخ والجغرافيا والتداخل الاجتماعي بين هذه الدول، والذي يجب أن يكون دافعاً لمزيد من التعاون ورعاية مصالح الشعوب في تحقيق الأمن والاستقرار، لتمهيد الطريق للتعاون في مجالات التنمية لتحقيق الرفاهية المنشودة.

من جهته، قال الفريق الركن جمال عمر إن الهدف من اجتماع الخبراء إجراء التحضير اللازم قبيل اجتماع اللجنة الوزارية الخميس.

وسيناقش اجتماع الخبراء أربعة موضوعات أساسية، تتمثل في دراسة اتفاقية التعاون القضائي المشترك، وتكوين آلية التنسيق والمتابعة لإدارة العمل المشترك، وتكوين آلية تبادل المعلومات، إضافة إلى تكوين مركز العمليات المشترك الذي سيقوم بواجب العمليات والدوريات المشتركة .

وأوضح عمر أن الهدف الأساسي من كل هذا العمل هو بناء الشراكات الأمنية، وتعزيز الثقة بين الدول الأربع، وتوحيد جهودها في تأمين حدودها المشتركة، ومكافحة الإرهاب والحركات السالبة والاتجار بالبشر وتجارة المخدرات والجرائم العابرة للحدود، إضافة إلى مشروعات تنمية المناطق الحدودية .

أس أم سي- وكالات