الإدارات الأهلية بدارفور تستنفر منسوبيها للتسجيل للاستفتاء

قالت إن الابقاء علي نظام الولايات هو الخيار الافضل
الفاشر /نيالا / الضعين (smc)
إستنفرت قيادات الادارات الاهلية بولايات شمال وجنوب وشرق دارفور المواطنين للتوجه الى مراكز التسجيل المنتشرة في ارجاء ولايات دارفور الخمس تمهيداً للاستفتاء المزمع اجراؤه في ابريل المقبل موكدة ان الابقاء علي نظام الولايات يعتبر الخيار الافضل وسيساهم في ترابط النسيج الاجتماعي والتعايش السلمي بدارفور.
وقال الملك منصور دوسة بشمال دارفور في تصريح لـ(smc) ان زعماء الادارات الاهلية قامت بدعوة كافة منسوبيها بمحليات امبروا والطينة وكرنوي للاسراع بتسجيل اسمائهم مبينا بان استمرار الظل الاداري الحالي يساهم في توزيع الثروة والخدمات التنموية للمواطنين بعدالهة ومساواة بين المواطنين.
وفي ذات السياق أمن الناظر الهادي دبكة والناظر يوسف السماني بولاية جنوب دارفور علي ضرورة تطبيق خيار الولايات الحالي موكدين بان خيار الاقليم لم يساهم في الاستقرار وانطلاق عمليات التنميه والمشروعات التنمويه التي شهدتها ولايات دارفور الخمس موخراً.
الي ذلك اعرب الناظر محمود موسي ناظر عموم الرزيقات بولايه شرق دارفور عن امله بالابقاء علي خيار الولايات باعتباره الخيار الامثل لكافه مواطني الولايه بجانب اسهامه في الترابط والتكافل السلمي بين ولايات دارفور والولايات المجاوره