البرلمان: جهات معادية حاولت تضخيم التظاهرات ورسم صورة سالبة عن البلاد

إتهم معارضين يعملون بقنوات خارجية بالتأثير على خطها السياسي

الخرطوم (smc)

أكد رئيس لجنة الإعلام والاتصالات بالبرلمان المهندس الطيب مصطفى، إن الإستهداف والعداء الخارجي تجاه السودان لايزال مستمراً ، كاشفاً عن قيادة جهات خارجية معادية حملات عبر الوسائط الإلكترونية لتضخيم التظاهرات ورسم صورة سالبة للأوضاع بالبلاد.

وقال رئيس اللجنة لـ(smc) إن هناك حملة ضارية تقودها بعض الدول المعادية من خلال الوسائط الإلكترونية لرسم صورة غير حقيقية عن الأوضاع في السودان ، مبيناً أن هناك أزمة صورت بشكل مختلف وضخمت بشكل كبير، موضحاً أن بعض القنوات الفضائية الخارجية كانت متحاملة على السودان ، مشيراً إلى أنه ثبت أن المعارضين العاملين بهذه القنوات كان لهم تأثير في خطها السياسي.

وأضاف إن القوى المناهضة للنظام اعتبرت المظاهرات فرصة سانحة لتنفيذ أجندتها، مؤكداً أن مسيرة الساحة الخضراء والحشد الكبير فيه رد كافي للمناهضين للنظام.