البشير: تضحيتنا من اجل الكرامة الإفريقية ليست تمردا علي النظام الدولي

البشير-منتدى- الكرامة-الافريقية--7-2016وسط حضور افريقي واقليمي بارز كرم منتدى الكرامة الافريقي الجمعة بجامعة السلام اديس ابابا بقاعة نيلسون مانديلا المشير عمر البشير رئيس الجمهورية. وجاء  التكريم اعترافا من المبادرة بمجهودات السودان الكبيرة في القارة والدور الكبير الذي ظل يقوم به رئيس الجمهورية كقائد إفريقي مبادر في العمل على نهضة وتطوير أفريقيا وتوحيد رؤاها من أجل تنمية واستقرار شعوبها.

وقال المشير عمر البشير رئيس الجمهورية ان السلام عقيدة وايمان ومبدا نؤمن به ونسعى الي تحقيقه في السودان وافريقيا وكل العالم ليس بالعنف او الاحتراب ولكن عبر الحوار كمنهج اخلاقي وسلوك انساني .

واضاف سيادته لدى مخاطبتة منتدى الكرامة الأفريقية ظهر الجمعة بجامعة اديس ابابا بمناسبة تكريمة واختياره رمزا للعزة والصمود ، “نحن الان نقدم للعالم تجربة الحوار الوطني في السودان التي بداناها وسنستمر فيها للوصول بها لسودان امن ومستقر ومتحضر ومتطور”

وقال البشير” ان تضحيتنا من اجل استعادة الكرامة الإفريقية ليست تمردا علي النظام الدولي ولا خروجا عنه وانما لاجل تقويم ميزان العدالة وتحقيق المساواة.”

وشار الى ان الذين صنعوا التاريخ الافريقي لم يصنعوه بالخنوع او الخضوع ولكنهم صنعوه بتوفر الارادة وقوة العزيمة والبذل والتضحية.

ودعا البشير الى المحافظة علي ما اكتسبناه من جهود السلف وتهيئة البيئة للأجيال القادمة لإدراك الاهداف العظيمة المحققة للعزة والكرامة لأفريقيا وكل شعوب العالم وليس ذلك بمستحيل

واكد البشير اهمية تعزيز شعورنا بالانتماء لهذه الأرض وحبها والوفاء لها و تعزيز ثقتنا في انفسنا وفي قدراتنا وامكانياتنا العقلية والبدنية وتوظيف مواردنا البشرية والطبيعية.بجانب تعزيز الايمان بوحدة الاصل الانساني والأفريقي وازالة العوازل والفوارق منتدى-الكرامة-الافريقيةالجغرافية والديمغرافية الموروثة من الاستعمار.

وطالب رئيس الجمهورية الى نبذ العنف وإشاعة المحبة والسلام فيما بيننا ومع شعوب العالم واشاعة الحكم الراشد المرتكز علي الحرية والديمقراطية والمساءلة والمحاسبة بجانب تعزيز العزيمة والإرادة والتضحية والتخطيط والعمل والمثابرة .

احتفال التكريم

وتخللت الاحتفال فقرات ترفيه ورقصات عبرت عن التراث والثقافة الافريقية ورفضها للظلم والاستبداد واشارة الي الوحدة الافريقية واهميتها في تقدم وازدهار القارة السمراءوخاطب اللاحتفال السيد رئيس الجمهورية المشير البشير ووزير الشؤون الفدرالية والرعاة ممثلا لرئيس الوزراء الاثيوبي ورئيس جامعة اديس ابابا .

وجاء اختيار المبادرة لرئيس الجمهورية لهذا التكريم رسالة للمجتمع الدولي من المجتمع الأكاديمي الافريقي بدور الرئيس في حل النزاعات ومساعيه المستمرة من اجل الوفاق والسلام.

وتجئ المبادرة الأفريقية للعزة والكرامة ضمن فعاليات منتدى الكرامة الافريقي African Dignity forum و التي تضم مجموعة من منتدى-الكرامة-الافريقية-2الأكاديميين من مختلف البلدان الأفريقية وتقوم مبادئها على رفض التدخل الأجنبي في قضايا القارة والمناداة بإيقاف استهداف القادة الأفارقة من قبل الاستعمار الحديث وأدواته .

و  يشار الي أن فكرة المنتدى نبعت من مجموعة من النشطاء والباحثين الأفارقة بغرض الحفاظ على حرية وكرامة أفريقيا والإنسان الأفريقي في ظل سياسات الالتفاف عبر المنظمات الدولية لامتهان حرية الأفارقة إنسانا وأرضا.

ويعتبر منتدى الكرامة الأفريقية هو شراكة بين جامعة السلام المنتشرة في عدد من الدول الأفريقية وهي جامعة تابعة للأمم المتحدة والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة(الإيسيسكو) ومعهد السلام ودراسة الصراعات بجامعة أديس أبابا ومركز السلام وحقوق الإنسان من السودان.