الحكومة: لقاءات سلفاكير بقادة الحركات تدفع باتجاه إستئناف المفاوضات

الخرطوم (smc)

أكدت الحكومة أن لقاءات رئيس حكومة جنوب السودان سلفاكير ميارديت بقادة الحركات المسلحة بجوبا تمثل نقطة مهمة لإعطاء قوة دفع لاستئناف التفاوض مع الحركات.

وتوقع مأمون حسن إبراهيم وزير الدولة بوزارة الإعلام والإتصالات في تصريح لـ(smc) أن تخرج لقاءات سلفاكير بقادة الحركات المسلحة بنتائج مبشرة تسهم في تحريك جكود عملية السلام، مبيناً أن قبول الحكومة بمقترح الأمم المتحدة لإيصال المساعدات الإنساتية للمتأثرين بالحرب بعزز من فرص إنعاش السلام ويعزز الثقة بين الأطراف المتفاوضة دلعياً الحركة الشعبية قطاع الشمال للقبول بالمقترح الأممي لإيصال المساعدات.

وأوضح إبراهيم أن وقف الحرب سيفضي إلى حل كافة المشكلات بما في ذلك المتعلقة بالمسار الإنساني وحركة التنقل للمواطنين وممارسة نشاطهم بحرية.