الخارجية المصرية تشدد على دعم الحل السلمي بالسودان

وكالات (smc)

في جلسة مباحثات ثنائية بينها وروسيا

أكدت وزارة الخارجية المصرية تواصل مصر مع كافة أطراف الأزمة السودانية ودعمها للحل السلمي، وشددت على ضرورة الحفاظ على مؤسسات الدولة في السودان وعلى وحدة أراضيه.

وقالت الخارجية المصرية في بيان لها عقب جلسة مباحثات ثنائية مع وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرجي لافروف، إن وزير الخارجية سامح شكري إستعرض الرؤية المصرية حول سبل تحقيق الاستقرار في دولة السودان الشقيقة، مبيناً أن مصر تتواصل مع كل أطراف الأزمة السودانية وتدعم الحل السلمي.

وكانت الخارجية المصرية قد أصدرت بياناً سابقاً أكدت فيه دعم مصر الكامل للسودان الشقيق في هذا الظرف الدقيق من تاريخه ومساندتها الكاملة للجهود الرامية لتحقيق مستقبل أفضل لأبناء الشعب السوداني يقوم على الاستقرار والتنمية ويحقق الرخاء والرفاهية”.