الخارجية تطمئن على أوضاع المعدنين السودانيين بالنيجر

التقى السفير عبد الغنى النعيم عوض الكريم وكيل وزارة الخارجية بمكتبه اليوم بسعادة أغادا غاربا القنصل العام لجمهورية النيجر بالخرطوم ، حيث تناول اللقاء أوضاع المعدنين السودانيين بالنيجر بالإضافة للعلاقات الثنائية بين البلدين .
و قالت وكالة السودان للأنباء أن الوكيل تحدث حول ما تعرض له عدد من المعدنين السودانيين بشمال النيجر من توقيف وترحيل موضحا إهتمام الحكومة بإستجلاء الامر والوقوف على الاوضاع والاطمئنان على رعاياها.
من جانبه تحدث القنصل العام شاكرا الوكيل ومشيدا فى بداية حديثه بالجالية وبالسودانيين فى جمهورية النيجر واصفاً إياهم بانهم يقدمون نموذجاً طيبا فى التداخل والتواصل الاجتماعى العميق بين شعبى البلدين واوضح ان علاقات البلدين تخطت الحواجز الجغرافية لتمتد وتتصل رسمياً وشعبياً .
وحول موضوع المعدنين أوضح القنصل العام أن هناك إجراءات تقوم بها السلطات فى النيجر تهدف الى تقنين وتنظيم أعمال التعدين فى شمال البلاد للمعدنين الاجانب ، ونفى أن يكون هنالك اى إنتقاء أو إستهداف تجاه المعدنين السودانيين ، وأوضح فى الصدد أنه تمت الكثير من الاجراءات تجاههم التى تعكس اهتمام واحترام السلطات للسوادنيين بصفة خاصة ، ووعد بمتابعة الامر والتنسيق لتجاوز كافة المشكلات التى قد تطرأ.
وحول العلاقات الثنائية المتعمقة بين البلدين تناول الللقاء أهمية الترتيب وتسريع انعقاد لجنة التشاور السياسى بين البلدين على مستوى وكيلى وزارة خارجية البلدين ، كما تناول اللقاء أهمية إقامة تمثيل دبلوماسى للسودان بالنيجر .