الخرطوم تستقبل جرحى تفجير مقديشو

استقبلت الخرطوم 28 من الجرحى الصوماليين من ضحايا هجوم الشاحنة الملغمة الانتحاري الذي استهدف شارع مزدحم في العاصمة مقديشو السبت الماضي، ويمثل الذي وصولوا دفعة أولى من الضحايا الذي وجه رئيس الجمهورية عمر البشير بعلاجهم في السودان.

ووصل الجرحى مع مرافقيهم، وسيتوالى وصول دفعات أخرى منهم خلال الأيام القادمة عبر الطيران من مقديشو مباشرة إلى الخرطوم.

وأكد وزير الصحة بولاية الخرطوم أ.د. مأمون حميدة اكتمال الاستعداد لاستقبال الجرحى في أربعة مستشفيات لإجراء العمليات اللازمة.

وأشار إلى وصول الدفعة الأولى لمركز التميز للطوارئ والإصابات والمستشفى الإكاديمي، والدفعة الثانية بمستشفى البقعة أمدرمان ومستشفى حاج الصافي والمستشفى الجنوبي بالعاصمة.

وصرح الوزير بأن الاستعدادات الطبية مكتملة لعلاج الجرحى الصوماليين حسب التوجيه الرئاسي.

وأثنى المسؤولون الصوماليون الذين رافقوا المرضى والدبلوماسيين في السفارة الصومالية على الجهد الذي بذلته وزارة الصحة لاستقبال الجرحى وإخلائهم للمستشفيات بصورة دقيقة.