الرئاسة توجه بفتح طرق جبل مرة وربطها بالخرطوم

وجَّه نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن بتوفير آليات لولايات وسط دارفور لفتح الطرق الرابط، تحديداً منطقة روكرو في دارفور، حتى تتمكن السيارات القادمة من مناطق جبل مرة من الوصول إلى العاصمة الخرطوم.
وترأس حسبو، يوم السبت، في القصر الرئاسي، بالخرطوم، اجتماع اللجنة العليا لإسناد وإعمار جبل مرة بولاية وسط دارفور.
وحضرت الاجتماع وزيرة الرعاية الاجتماعية مشاعر الدولب، رئيسة اللجنة، وبقية أعضاء اللجنة، ووالي ولاية وسط دارفور الشرتاي جعفر عبدالحكم.
وقال والي وسط دارفور، في تصريحات صحفية عقب الاجتماع، إن الاجتماع ناقش تقريراً تقدم به مفوض العون الإنساني، اشتمل على الإسناد الذي تم طوال في الفترة الماضية لمناطق الجبل.

وأوضح عبدالحكم أن التقرير ركز حول القضايا التي تمت معالجتها في إطار تقديم الخدمات الأساسية من مياه وصحة وتعليم والعون الإنساني من إيواء وغذاء.
وقال إن التقرير أكد أن نسبة التنفيذ في الإسناد تجاوزت الـ 65 بالمائة. وأشار إلى أن الاجتماع طالب بمزيد من تقديم الخدمات في المجالات كافة، خاصة الخدمات الأساسية والضرورية.
وأشار إلى أن نائب الرئيس وجَّه بأهمية الاهتمام بقضية الصادر في منطقة جبل مرة خاصة أن المنطقة غنية بالبساتين، مؤكداً أنه طلب من وزارة الزراعة توفير التقاوى المحسنة لمناطق الجبل مرة ووزارة الطرق، بإكمال دراسات طريق نرتدي روكرو قولو، وتضمينه في ميزانية 2017م.