الرئاسة: لا تهاون مع المتلاعبين بقوت الشعب والمفسدين

أعلن مساعد رئيس الجمهورية، اللواء ركن عبدالرحمن الصادق المهدي، عدم التهاون مع المتلاعبين بقوت الشعب والمضاربين والمفسدين، وشدد على ضرورة إعلاء شأن الوطن، والابتعاد عن المصالح الشخصية والحزبية.

ووجه المهدي لدى افتتاحه أسواق الشباب بسعر المنتج، قيادة اتحاد الشباب بالانخراط في حوار مفتوح مع الشباب، دون النظر للانتماءات الحزبية والسياسية، ومخاطبة كافة القضايا التي تخصهم، معلناً التزام الدولة  بتنفيذ مخرجات الحوار وإنزاله أرض الواقع.

وترحم على شهداء الوطن خلال الفترة الماضية، مشدداً على أهمية نبذ العنف، واعتبر أن اتحاد الشباب مظلة قومية لكل الشباب، مؤكداً أن رئيس الجمهورية يعول على الشباب خلال المرحلة المقبلة.

ودعا المهدي ولاة الولايات إلى فتح أفرع لأسواق الشباب للبيع بسعر المصنع بجميع المحليات، والعمل على تذليل كافة العقبات التي تواجهها، وطالب مؤسسات الدولة المختلفة بفتح فروع لهذه الأسواق لمحاربة الغلاء، مؤكداً أن الدولة ماضية في نشر هذه الأسواق.

إلى ذلك، قال رئيس اتحاد الشباب، محمود أحمد، إن أسواق الشباب للبيع بسعر المصنع تستهدف كسر حاجز السماسرة والوسطاء عبر البيع مباشره بالسعر الحقيقي للتكلفة، وشدد على الالتزام الصارم بالأسعار.

وقال أحمد إن معضلة فروقات الأسعار عند البيع ستزول بفضل المعالجات الاقتصادية الرامية للاستقرار الاقتصادي.