الرئيس التشادي يتصل بحركات مسلحة للالتحاق بوثيقة الحوار

قال الرئيس التشادي، إدريس ديبي، إنه اتصل مع فصائل سودانية مسلحة غير موقعة على اتفاقيات السلام، لإقناعها بالالتحاق بوثيقة الحوار الوطني، كما أبدى رغبته في توسيع أطر التعاون الاقتصادي مع السودان وزيادة النقاط الحدودية لتنشيط الحركة التجارية.

وبحث نائب رئيس الجمهورية، حسبو محمد عبدالرحمن، يوم الأربعاء، مع الرئيس التشادي خلال زيارته للعاصمة إنجمينا، العلاقات السودانية التشادية في مختلف مجالاتها السياسية الاقتصادية والثقافية والتعليمية، ودعم تشاد لوثيقة الحوار الوطني والاتصال مع الحركات المسلحة التي لم توقع على وثيقة الحوار.

من جهته قال وزير الدولة بوزارة الخارجية السودانية، عطا المنان بخيت “حسب وكالة السودان للأنباء” إن الرئيس التشادي أبدى رغبة بلاده في الارتقاء بالعلاقات مع السودان إلى آفاق أرحب، والتركيز على تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الخرطوم وإنجمينا خاصة أن كثيراً من الواردات التشادية تأتي عن طريق ميناء بورتسودان.

وأوضح عطا المنان، أن الحكومة السودانية ستوفر إمكانياتها لخدمة تشاد في المجال الاقتصادي والثقافي والصحي.

وتوجه نائب رئيس الجمهورية، حسبو عبدالرحمن، يوم الأربعاء، إلى العاصمة التشادية إنجمينا لافتتاح معرض مجموعة “جياد” الصناعية، المزمع قيامه في الفترة من 18-22 مايو الجاري، بمشاركة 23 شركة تعرض 230 منتجاً.

وكالات