السودان: نتطلع الى بناء علاقات طبيعية مع امريكا وقابلة للتطور

رحب السودان قيادة وحكومة وشعبا بالقرار الايجابي الذى اتخده فخامة الرئيس دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الامريكية اليوم والذي قضى برفع العقوبات الاقتصادية الامريكية عن السودان بشكل كامل ونهائي

واعتبرت وزارة الخارجية فى بيان اصدرته مساء الجمعة القرار بأنه يعد تطورا مهما فى تاريخ العلاقات السودانية الامريكية ومحصلة لحوار صريح وشفاف بقيادة رئيس الجمهروية تناول كافة الشواغل بين البلدين .

واكدت الخارجية حرص السودان التام فى التعاون مع الولايات المتحدة الامريكية فى كافة القضايا الثنائية والاقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك خاصة فى جانبها المتصل بحفظ السلام والامن الدوليين ومكافحة الارهاب بكافة اشكالة والهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر.

وقالت الخارجية فى بيانها ” ان السودان يتطلع الى بناء علاقات طبيعية مع الولايات المتحدة الامريكية وقابلة للتطور الا ان ذلك يستدعي رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب لعدم انطباقها عليه والغاء الاجراءات السالبة التى اتخذتها المؤسسات الامريكية ضد السودان او دعمتها على الصعيد الدولي”.

واكدت الخارجية عزم السودان فى الاستمرار فى الاضطلاع بمسئولياته فى حفظ أمنه القومي ورعاية مصالحه العليا ، وانتهاج الحوار طريقاً لتحقيق الاستقرار واستدامة السلام الداخلى،

وعبرت الخارجية عن تقدير السودان لكافة الدول الشقيقة التى ساندت جهوده لرفع العقوبات الاقتصادية الامريكية، كما عبرت عن شكرها للشعب السوداني بكافة قطاعاته ومنظماته وفئاته لتحمله الآثار السالبة التى نتجت عن تطاول امد هذه العقوبات.

سونا