النائب الأول يجدّد التزام الحكومة بمحاربة الفساد

جدّد النائب الأول لرئيس الجمهورية، الفريق أول ركن بكري حسن صالح، رئيس مجلس الوزراء القومي، التزام الدولة وجديتها في محاربة الفساد بكافة أشكاله وصوره. وقال إن اللجنة التنسيقية العليا للحوار الوطني، عقدت مشاورات بشأن عمل مفوضية الفساد.

وقال بكري، يوم الثلاثاء، في مؤتمر صحفي، إن اللجنة وضعت شروطاً يجب توافرها في رئيس المفوضية من بينها أن يكون قانونياً ولديه خبرة 15 عاماً في المجال بجانب قوميته وحياده، مؤكداً استمرار الحكومة في برنامج إصلاح الدولة.

ونوه إلى دور المراجع القومي لحكومة السودان في كشف الاعتداءات على المال العام والمخالفات المالية، بجانب ما تقوم به نيابة مكافحة الثراء الحرام والأجهزة العدلية الأخرى، موضحاً أن ذلك العمل القصد منه محاربة الفساد والمفسدين.

وقال إن التعاون والتنسيق بين مجلس الوزراء والهيئة التشريعية القومية يسير بصورة جيدة، وتابع” المجلس خصص وزير دولة من وزرائه ليكون مسؤولاً عن التنسيق بين الجهازين التنفيذي والتشريعي وتعزيز التعاون بين المؤسستين لخدمة قضايا وهموم المواطن”.

وأوضح أن عملية الإصلاح ستتم مراجعتها وتعديلاتها وفقاً للتطور الموجود في البلاد.

وأعلن رئيس الوزراء عن التصدير الحي للحوم الحيوانية، الذي يأتي ضمن استراتيجية جديدة للصادرات الحيوانية، لافتاً إلى حرص الدولة على تشغيل وتأهيل المسالخ، بجانب افتتاح أخرى جديدة بمنحة من دولتي الصين وتركيا، وقال إن الدولة ستعمل على الاستفادة من الجلود.

وكالات