بريطانيا تعد بتذليل المعوقات التي تعترض تصدير الصمغ العربي إليها

الخرطوم

وعد السفير البريطاني بالخرطوم ميشيل أرون بتذليل الصعوبات التي تعترض تصدير الصمغ العربي إلى بريطانيا.

والتقى أرون الثلاثاء بالخرطوم، بالأمين العام لمجلس الصمغ العربي بحضور الملحقية الاقتصادية وعدد من الشركات العاملة في الصمغ العربي، وتم تقديم شرح مفصل عن المعوقات التي تعترض تصدير الصمغ العربي خاصة وأن بريطانيا من أول الدول التي ساعدت السودان في زراعة الصمغ العربي.

وأوضح الأمين العام لمجلس الصمغ العربي الدكتور عبد الماجد عبد القادر عقب اللقاء، أن السفير البريطاني وعد بزيارة عدد من المشاريع وتقديم الدعم لقطاع الصمغ العربي بالبلاد خاصة وأن أكثر من 70 ألف طن من الصمغ العربي يتم تصديرها إلى أوربا الغربية بقيمة تزيد عن 200 مليون دولار، تذهب 50% منها اإلى بريطانيا.

وأضاف لـوكالة السودان للأنباء، أن من أهم المعوقات هو الحظر الأمريكي للسودان الذي تسبب في عدم انسياب التقانات وعدم تحويل قيمة صادرات السودان لدى البنوك الأوربية، مؤكدا أهمية التنسيق مع بريطانيا من أجل تذليل تلك العقبات، لافتا إلى أن عددا من الشركات طرقت أسواقا اخرى في الصين واليابان من أجل توسيع الصادرات وإيجاد بدائل أخرى لتسويق سلعة الصمغ العربي .