بطولة “ج” تبهر الجميع.. وصغار السودان يخطفون اللقب

توج فريق مدرسة محمد عبدالله موسى «السودان» بطلا للنسخة الثانية لبطولة كأس ج بعد فوزه على فريق مدرسة يونيفرسال «جزر القمر» 5/6 بضربات الجزاء الترجيحية بعد أن عدل تأخره بهدفين في الوقت الأصلي للمباراة واحتكم حكم المباراة محمد ناصر لضربات الجزاء الترجيحية. والتي سجل منها السوداني الفوز 4/3 ليفوز باللقب لأول مرة. جاءت أهداف الفريقين الأربعة في الشوط الثاني للوقت الأصلي للمباراة. وتقدم جزر القمر بهدفين في الدقيقتين 23 و33 عن طريق رشدي علي وكعب مطيع وتعادل بعدها السودان عن طريق صالح محمد ومحمد عابد في الدقيقتين 40 و43.
أهدى صديق حسين عمر، مدرب فريق مدرسة محمد موسى ممثل السودان، فوز فريقه بالنهائي وكأس البطولة إلى كل شعب السودان.\
وقال عقب المباراة: المباراة كانت دراماتيكية شهدت أحداثا مثيرة، ولم يستسلم لاعبو السودان بعد تأخر الفريق بهدفين دون رد وحاول بكل قوة حتى نجح في تسجيل هدفين في وقت قياسي والوصول إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت للفريق.
وأضاف: فريقنا اجتهد منذ بداية البطولة وكان أمامنا هدف واحد وهو الفوز باللقب وكلل الله مجهودنا بالفوز الرائع بالكأس أمس.
واختتم حديثه قائلا: أشكر القائمين على تنظيم هذه البطولة الرائعة، وأتمنى التوفيق للبطولة في المواسم المقبلة.
وحصل فريق مدرسة محمد عبد الله موسى السودانية على كأس المركز الأول والميداليات الذهبية بالإضافة إلى جائزة مالية قدرها 200 ألف ريال قطري، وحصل فريق جزر القمر على الميداليات الفضية وجائزة مالية قيمتها 150 ألف ريال قطري، وحصل فريق مدرسة المجد النموذجية الإماراتية على الميداليات البرونزية وعلى 100 ألف ريال قطري.

أما على صعيد الجوائز الفردية فقد أحرز علي عبد القادر من الإمارات جائزة أفضل لاعب، وكعب المطيع من جزر القمر جائزة هدّاف البطولة، وحسني الشامخية من تونس جائزة أفضل حارس مرمى.

وقد أشرف على المباراة النهائية وحفل توزيع الجوائز الدكتور ثاني الكواري أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية، وحضر الحفل النجم الإسباني تشافي هيرنانديز.