جولة جديدة من الحوار الاستراتيجي بين الخرطوم ولندن أكتوبر المقبل

بحث وكيل وزارة الخارجية السفير عبدالغني النعيم، مع المبعوث البريطاني الخاص للسودان وجنوب السودان كريستوفر تروت، العلاقات الثنائية وما يتعلق بالحوار الاستراتيجي، والمقرر عقد دورته الرابعة منتصف أكتوبر المقبل بلندن.

وكانت الخرطوم ولندن قد ناقشتا ملفات تتعلق بالسلام في جنوب السودان، بجانب تحقيق السلام والتنمية في السودان، ومكافحة الهجرة غير الشرعية، واستراتيجية خروج سلس لقوات (يوناميد) من دارفور، بجانب إعفاء الديون الخارجية للسودان، والتعاون المشترك.

وامتدح تروت، خلال لقائه النعيم في مقر وزارة الخارجية، بحضور السفير البريطاني بالخرطوم مايكل أرون، امتدح جهود الحكومة السودانية في تحقيق السلام الشامل في السودان، وأكد دعمه للجهود المبذولة في هذا الصدد.

وأفاد المتحدث الرسمي باسم الخارجية السفير قريب الله الخضر، في تصريحات نقلها موقع الشروق، الأحد، أفاد بأن اللقاء قد بحث التحضيرات الجارية لعقد المنتدى الاقتصادي السوداني البريطاني، منتصف شهر نوفمبر القادم في العاصمة البريطانية لندن.

وأعلن الخضر أن الطرفين ااتفقا على ترتيب برامج للتدريب الدبلوماسي.

وأشاد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونون، في وقت سابق، بمستوى علاقات التعاون بين الخرطوم ولندن، مشيراً إلى تطور الحوار الاستراتيجي بين البلدين.

وعقدت الدورة الأولى للحوار الاستراتيجي بين السودان وبريطانيا في العاصمة لندن، في مارس 2016، وشارك في الدورة لأول مرة ممثلون من وزارات الخارجية، والدفاع، والتجارة، والداخلية والأجهزة الأمنية الأخرى، ومسؤولو حقوق الإنسان، والهجرة في بريطانيا.