خبراء يدعون للتعاون بين دول حوض النيل الشرقى لتحقيق التنمية

ود مدني
شدد المشاركون في الورشة الوطنية في مجال التعاون بين دول حوض النيل الشرقي التي عقدت بمركز البحوث الهايدرولكية بود مدني على أهمية التعاون بين دول الحوض لتحقيق التنمية العادلة والشاملة.
وقال البروفيسور سيف الدين حمد رئيس الجهاز الفني للموارد المائية بوزارة الري والكهرباء أن فرص التعاون الاقتصادي بين دول الحوض الشرقي لازالت متاحة ، وأن ما يجمع بينها أكثر مما يفرق مشيرا الي ان الورشة جاءت بمشاركة رئيس مكتب الحوض الشرقي بأثيوبيا والمؤسسات الوطنية المعنية بملف الري بالبلاد من أجل توسيع دائرة الوعي وفتح مسارات التعاون بين دول الحوض واستشهد سيف الدين بالربط الكهربائي بين السودان وأثيوبيا باعتباره أحد ثمار التعاون بين دول الحوض داعيا الي مواصلة التنسيق وتمتين أواصر التعاون لمواجهة تحديات التغير المناخي والجفاف منوها الى ان السودان يتمتع بفرص وآسعة في اجراء عمليات الري مقارنة بدول الحوض الأخرى.
من جانبه أكد رئيس المكتب الفني لدول الحوض الشرقي بأثيوبيا علي ضرورة الاستغلال الأمثل والمشترك لمياه النيل ووضع الحلول الملائمة لتفعيل التعاون بين دول الحوض مشيدا بالجهود التي يبذلها السودان في هذا الصدد .
من جهته أوضح المهندس خضر قسم السيد نائب رئيس الجهاز الفني للموارد المائية ان تجميد الدول لنشاطها في المكتب الفني ينعكس سلبا علي دول الحوض في التعاون فيما بينها ونوه الي أن (الانترو) المكتب الفني لدول الحوض الشرقي يعمل علي تفعيل جانب المشاركة في الموارد المائية بغية تحقيق المنافع المشتركة بين دول الحوض.
سونا