خلافات بين مناوي وجبريل حول صلاحيات رئيس الجبهة الثورية

خاص (smc)

تصاعدت أزمة عدم الثقة بين مكونات الجبهة الثورية مجدداً إثر الخلافات بين مجموعتي جبريل إبراهيم وأركو مناوي حول الهيكلة وصلاحيات الرئيس رغم إختيار الأخير رئيساً للجبهة الثورية.

ودعت قيادات بحركة جبريل إبراهيم بأن يكون هناك نواب للرئيس دون أمانة عامة معتبرة أن سعي مناوى لتعيين نائب واحد للرئيس إلى جانب أمين عام محاولة لتكريس كافة الصلاحيات في يد مناوي.

وحذرت القيادات مما ووصفته بمحاولة فرض الديكتاتورية وإقصاء الآخرين وعدم إشراكهم في شؤون الجبهة الثورية.

إلى ذلك شهدت إجتماعات الجبهة الثورية التي عقدت بباريس الشهر الجاري اعتراضاً من مجموعة جبريل حول محاولة مناوي تضمين حضور علي مجوك المؤمن للإجتماعات في البيان الختامي، متهمة مناوي بمحاولة تكوين تحالفات لقيادة عمل عسكري يقوي موقفه التفاوضي للإلتحاق بالسلام مستقبلاً.