خلافات جديدة بحزب الأمة القومي

الخرطوم (smc)

إنتقد تيار الإنتفاضة ربط الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي مصيره بالحركات المتمردة في وقت كشف فيه عن بوادر إنشقاق جديدة بالحزب .

وقال دكتور عبد القادر الأرباب رئيس التيار لـ(smc) إن تأجيل عودة الإمام للبلاد تعتبر تهرباً من لم شمل الحزب، واصفاً التأجيل بأنه تماطل وهروب من قيام المؤتمر العام للحزب.

كاشفاً عن خلافات جديدة برزت علي السطح بين رموز الأنصار بجانب بعض الكتل الأخري وخلافات أخرى بين المهدي ورموز الحزب فضلاً عن الخلافات التنظيمية والدستورية، وزاد الأرباب أن عقد المؤتمر العام سيخلق المزيد من الخلافات والشقة  بجانب أنه سيضيع فرصة رئاسة الحزب على المهدي الذي كثرت خلافاته.

وأبدي الأرباب استغرابه من تواجد المهدي خارج البلاد قائلاً إن هموم الحزب والسودان أهم من التواجد مع الحركات المتمردة والإنقياد لأوامرها وأضاف أن الصادق أصبح غير مفهوم “رجل في المركب وأخرى في الطوف”.