رئيسة إثيوبيا.. عازمون على تعزيز الشراكة مع ألمانيا

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الألماني اليوم الاثنين باديس أبابا

قالت الرئيسة الإثيوبية، سهلي ورق زودي، إن بلادها عازمة على تعزيز الشراكة مع ألمانيا، التي تعد شريكا مهما لبلادها في مساعيها الإنمائية. جاء ذلك خلال في مؤتمر صحفي، عقب استقبالها نظيرها الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، الذي وصل أديس أبابا، ليلة الأحد، في زيارة رسمية لإثيوبيا، تستغرق أربعة أيام.

أديس أبابا / إبراهيم صالح / الأناضول

قالت الرئيسة الإثيوبية، سهلي ورق زودي، إن بلادها عازمة على تعزيز الشراكة مع ألمانيا، التي تعد شريكا مهما لبلادها في مساعيها الإنمائية.

جاء ذلك خلال في مؤتمر صحفي، عقب استقبالها نظيرها الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، الذي وصل أديس أبابا، ليلة الأحد، في زيارة رسمية لإثيوبيا، تستغرق أربعة أيام.

وأوضحت ورق زودي، أن بلادها تعلق أهمية كبيرة على علاقاتها مع ألمانيا، وترغب في تعزيز العلاقات التاريخية الطويلة” بين البلدين.

وقالت للرئيس الألماني “هذا هو الوقت المناسب لتكون في إثيوبيا، ونحن في تحول متعدد الأوجه في جميع الجبهات”.

من جانبه عبر الرئيس الألماني، شتاينماير، عن إعجابه بالإصلاحات التي تجري بإثيوبيا، قائلا “نحن معجبون حقًا بشجاعة حكومة إثيوبيا لمواصلة الإصلاحات، وألمانيا تحب دعم عملية الإصلاح”.

وأضاف أنه تم بالفعل تحقيق تغييرات كبيرة بإثيوبيا، وأن بلاده مستعدة للمساعدة في المجالات التي يكون فيها دعمها مفيدًا.

ومن المرتقب أن يجري شتاينماير، محادثات مع أبي أحمد، حول العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما سيشارك شتاينماير، في حفل توقيع مذكرة تفاهم بين شركة “فولكس فاغن إيه جي” الألمانية، ولجنة الاستثمار الإثيوبية، لإقامة مصنع تجميع مكونات السيارات، فضلا عن حضوره لنقاش مائدة مستديرة مع رجال أعمال ألمان وإثيوبيين.

وسيخصص اليوم الأخير من زيارة الرئيس الألماني، للقاء رئيس مفوضية الاتحاد الفريقي موسى فكي، ومسؤولين بالاتحاد الافريقي.

المصدر:(الاناضول)