شورى الوطني يُنهي أعماله بإجازة التقارير الحزبية والتنفيذية

أنهى مجلس الشورى القومي للحزب الحاكم في السودان (المؤتمر الوطني)، الخميس، أعماله في دورة الانعقاد الرابعة، بإجازة عدد من التقارير شملت الجهاز السياسي للحزب والجهاز التنفيذي، بجانب تقريري الهيئة التشريعية القومية ومجلس الشورى القومي.

وكان رئيس المؤتمر الوطني عمر البشير، قد قال في فاتحة أعمال الشورى، إن الفترة القادمة ستشهد تحويل مخرجات الحوار الوطني إلى دستور دائم يصادق عليه البرلمان، ويستفتي عليه الشعب السوداني، داعياً القوى السياسية الاستعداد للمنافسة في انتخابات 2020.

وقال رئيس مجلس الشورى كبشور كوكو، إن التقارير التي أجيزت خلال الاجتماع سيتم رفعها إلى للمؤتمر التنشيطي العام للمؤتمر الوطني الذي ستنطلق فعالياته يوم الجمعة.

وأفاد كوكو بأن الاجتماع تناول عدداً من القضايا القومية على رأسها الحوار، وأهمية إنزال مخرجاته لأرض الواقع، ودعم جهود إحلال السلام والاستقرار بالبلاد، بجانب الاهتمام بمعاش الناس، مبيناً أن المؤتمرين أبدوا تستهدف تجويد الأداء للحزب في المرحلة القادمة.

يُشار إلى أن الرابعة رئيس الجمهورية عمر البشير، رئيس المؤتمر الوطني، قد شرف ختام أعمال الشورى القومي، بجانب عدد من القيادات الحزبية.