«صندوق أبوظبي للتنمية» يموّل محطة كهرباء في السودان

الخرطوم: (وكالات)

٥ فبراير/ شباط ٢٠١٧

أعلن «صندوق أبوظبي للتنمية» مشاركته في تمويل مشروع «محطة كهرباء مجمع سدي أعالي عطبرة وستيت»، الذي افتتحه الرئيس السوداني عمر حسن البشير أمس، والذي يساهم في تحقيق نهضة تنموية في المناطق الشرقيه من السودان.
وساهم الصندوق بنحو 330 مليون درهم (90 مليون دولار) في تمويل المشروع الذي يستفيد منه نحو 93 قرية و11 مدينة مزودة بالمرافق الخدمية، إضافة إلى الإمداد الكهربائي ومياه الشرب وشبكات الطرق. وشارك الصندوق أمس في حفلة تدشين المشروع، بحضور مديره العام محمد سيف السويدي، ووزير المال والتخطيط الاقتصادي السوداني بدر الدين محمود عباس، وسفير دولة الإمارات لدى السودان حمد محمد الجنيبي، وعدد من الشخصيات.
وقال السويدي إن «الصندوق ساهم خلال السنوات الماضية بتمويل مشاريع تنموية في عدد من القطاعات في السودان، من بينها الزراعة والمياه والري والطاقة والصناعة والنقل والمواصلات، بهدف دعم الخطط التنموية التي تسعى الحكومة السودانية إلى تنفيذها». وأضاف أن «مشروع محطة الكهرباء، التي تبلغ طاقتها الإنتاجية 320 ميغاواط، يعدّ من المشاريع الإستراتيجية التي يركز عليها الصندوق في نشاطاته التمويلية، لما لها من تأثير في الكثير من القطاعات الاقتصادية»، لافتاً إلى أن «المحطة ستوفر الطاقة الكهربائية اللازمة للمجتمعات المحلية، ما يساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مناطق واسعة من السودان».
وأشار إلى أن «المشروع سيعمل على توسيع المساحات الزراعية وتحسين الإنتاج الزراعي، من خلال مياه السدَّين اللذين تبلغ سعتهما التخزينية نحو 2.7 بليون متر مكعب»، موضحاً أن «وفرة المياه ستساهم في ري نحو 500 ألف فدان من الأراضي الزراعية، وبالتالي تحقيق الأمن الغذائي في البلاد، فضلاً عن توفير الكثير من فرص العمل لسكان المناطق المحاذية للمشروع، إلى جانب المساهمة في تحقيق أمن الطاقة».
وأشاد عباس بدور الإمارات في دعم الاقتصاد السوداني، ومساعدة الحكومة في تنفيذ برامجها التنموية.

المصدر: (الحياة) اللندنية