عودة مكثفة لمواطني منطقة كلقو بولاية النيل الأزرق

الدمازين (smc)
أكدت حكومة ولاية النيل الأزرق هدوء وإستقرار الأوضاع الأنسانية والأمنية بالولاية خاصة منطقة كلقو جنوب النيل الأزرق التي قامت القوات المسلحة بتحريرها مؤخراً.
وأعلن النذير فضل الله الناطق الرسمي بإسم حكومة الولاية لـ(smc) عن عودة مكثفة لمواطني منطقة كلقو عقب استقرار الأوضاع فيها، مشيراً إلى أن الولاية ستقوم بتقديم الدعم اللازم للعائدين الذين فروا بسبب الحرب من المنطقة وإيوائهم.
وأبان فضل الله أن الولاية ستبذل قصارى جهدها للوقوف مع القوات المسلحة لتطهير أراضيها من دنس المتمردين من أجل إستقرار مواطني النيل الأزرق مشيداً بالدور الذي تقوم به القوات المسلحة من أجل بسط الأن والإستقرار بالولاية.