“فرح السودان”.. حضور دولي وإقليمي للتوقيع على إتفاق المرحلة الانتقالية

يوقع المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير بشكل نهائي ظهر اليوم على الوثيقة الدستورية والإعلان السياسي.

ويترقب السودانيون توقيع الاتفاق الذي يهدف إلى الانتقال لحكم مدني يأملون أن يجلب لبلدهم مزيدا من الحرية والازدهار الاقتصادي.

وأعلنت قوى إعلان الحرية والتغيير تسيير موكب “الحرية والمدنية” من وسط الخرطوم إلى ساحة الحرية (أكبر ساحات العاصمة الخرطوم).

كما أشارت إلى وصول “قطار عطبرة” -رمز الثورة- نهايته، حيث يجري استقبال القادمين للمشاركة في احتفال التوقيع من مدينة عطبرة شمالي البلاد.

وخلال حفل سيقام في قاعة تطل على نهر النيل، سيتم التوقيع على وثائق الاتفاق الذي يحدد فترة حكم انتقالية مدتها 39 شهرا وتنتهي بإجراء انتخابات.

ومع التوقيع الرسمي على الاتفاق، سيبدأ السودان عملية تشمل خطوات أولى فورية مهمة، إذ ستعلن الأحد تشكيلة مجلس الحكم الانتقالي الجديد الذي سيشكل المدنيون فيه الأغلبية.

وفي وقت سابق، أعلنت وكالة الأنباء السودانية وصول كل من وزيري خارجية أوغندا سام كوتيسا، وجيبوتي محمود علي يوسف، ومساعد الأمين العام للأمم المتحدة بالقرن الأفريقي تارتت أونانقا.

كما وصل وكيل وزارة الخارجية العماني الشيخ خليفة الحارثي، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، للمشاركة في حفل التوقيع.

وكالات