قوى دارفورية: الحكومة أوفت بإلتزاماتها تجاه الرافضين للسلام

رحبت بالعفو عن منسوبي الحركات المتمردة

نيالا /الخرطوم /smc

رحبت قوى دارفورية بقرار العفو العام الذى اصدره رئيس الجمهورية فى حق المحكومين بالاعدام من منسوبى الحركات المسلحة، مؤكدة ان هذه الخطوة تبرهن مدى جدية الحكومة فى احلال السلام بالبلاد بصفة عامة ودارفور على وجه الخصوص.

وقال الدكتور عثمان ابراهيم رئيس حركة تحرير السودان القيادة التاريخية لـ(smc) ان الحكومة بذلت اقصى جهد لتؤكد على صدق نواياها، ومضيها فى طريق السلام بخطى قوية مطالباً حاملى السلاح بالتعامل بنفس القدر من الجدية والمسؤلية تجاه قضايا السلام.

ومن جانبه قال الاستاذ محمد حارن نائب رئيس حزب حركة تحرير السودان إن الحكومة قدمت كافة التنازلات والتسهيلات واوفت بما عليها من التزامات تجاه رافضى السلام مشيراً الى ان هذه الخطوة ستعزز من دورها ومكانتها لدى المجتمع الدولى .