كبير قساوسة الطائفة الإنجيلية بالبلاد يعتنق الإسلام

أشهر القس السابق والأمين العام للطائفة الإنجيلية بالسودان لثلاث دورات عمر جابر، إسلامه أمس بمسجد الشهيد بالخرطوم وسط دموع الفرح ولم يتمالك جابر دموعه وهو يخاطب المصلين معلناً إسلامه. وقال بحسب صحيفة الانتباهة الصادرة في الخرطوم إن إسلامه جاء بعد دراسة متأنية للدين الإسلامي الحنيف وإن الله نصره حينما مهد له للإسلام طريقاً .وأكد إنه بدأ صوم شهر رمضان هذا العام من أوله. ودعا عمر بقية القساوسة لاعتناق الإسلام وقد أعلن المصلون الذين يناهز عددهم الألف مصلٍ فرحتهم بأن هدى الله قسيس الكنيسة الإنجيلية للإسلام وعم المسجد التهليل والتكبير فيما عدَّ البعض اعتناق كبير قساوسة الطائفة الإنجيلية للإسلام بالنصر الكبير لدين الله. وخاطب إمام وخطيب مسجد الشهيد المصلين بهذه المناسبة موضحاً سماحة الدين الإسلامي وأن المسلمين إخوة في تعاضدهم. وعلمت (الإنتباهة ) أن جهات ومؤسسات وهيئات سعودية ووطنية ترتب للأخ المسلم عمرة خلال شهر رمضان لزيارة بيت الله الحرام وأداء شعائر ومناسك عمرة رمضان.