مباحثات سودانية إثيوبية في الخرطوم

 

انعقدت بمقر وزارة الخارجية الاحد جلسة المباحثات الرسمية السودانية الإثيوبية برئاسة وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور ووزير الخارجية الإثيوبي د. ورقني قبيو .

وذكرت وكالة السودان للأنباء أن المباحثات تناولت فرص ومجالات التعاون الثنائي في العديد من الجوانب، الاقتصادية والفنية والثقافية، بجانب التأكيد على تطابق رؤية البلدين للتعاطي الإيجابي مع المتغيرات التي تشهدها المنطقة؛ بما يعظم المنافع المشتركة لشعبي البلدين الشقيقين، مع ضرورة مواصلة التنسيق والتعاون على الصعيدين الإقليمي والدولي .

وأعرب وزير الخارجية – في فاتحة أعمال الجلسة – عن تقديره لمستوىي العلاقات بين البلدين في كافة المجالات، سيما الاقتصادية والسياسية .

من جانبه؛ عبر وزير الخارجية الإثيوبي عن سعادته بالزيارة ورضا حكومته التام عن عمق التواصل بين المؤسسات الرسمية والشعبية، والتي تهدف إلى تعزيز النتائج الإيجابية وتحقيق المزيد من التقدم في مسيرة التعاون الثنائي في مختلف المجالات .