مجلس الأمن يدعو المانحين للمشاركة في مؤتمر لتنمية دارفور

نيويورك (smc)

أكد مجلس الأمن تشجيعه لأنشطة بعثة اليوناميد وفريق الأمم المتحدة القطري، الخاصة بالإنتقال من حفظ السلام إلى بناء السلام والتنمية وإستدامتها بدارفور، بجانب تشجيعه للأهداف الإنمائية للحكومة والتقدم العام نحو المعايير المقترحة.

وشجع مجلس الأمن في بيان حول “اليوناميد”، الدول الأعضاء والمانحين على المشاركة في مؤتمر إعلان التبرعات المقترح لبناء السلام والتنمية بدارفور، وأحاط البيان المجلس بالدور المحتمل لصندوق بناء السلام في حشد الأموال، موجها بإيلاء إعتبار لكفالة تخصيص الموارد البشرية والمالية للتخطيط وأنشطة الإنتقال المستدام بدارفور.

ودعا مجلس الأمن الحكومة للبناء على الخطوات التي إتخذتها بالفعل لتنفيذ وثيقة الدوحة للسلام من خلال المشاركة بشكل بناء مع اليوناميد وفريق الأمم المتحدة القطري ولجنة متابعة التنفيذ الدولية وأصحاب المصلحة الوطنيين.