مجلس دينكا أبيي يؤكد سودانية المنطقة أرضاً وشعباً

طالب المجلس الأعلى لتنسيق شؤون دينكا ابيي بالسودان بضرورة تشكيل الإدارة المشتركة في المنطقة وفقاً البروتوكول واتفاقية الترتيبات الإدارية والأمنية المؤقتة للمنطقة. ورفض المجلس في بيان أصدره الأاربعاء بأشد العبارات محاولة وضع المنطقة تحت الوصاية الدولية وشدد بأنها منطقة سودانية، وأكد البيان أن محاولة وضعها تؤكد فشل كل المحاولات السابقة من قبل ابناء ابيي بدولة جنوب السودان لإلحاقها بدولة جنوب السودان. وفيما يلي نص البيان: جمهورية السودان المجلس الأعلى لتنسيق شؤون دينكا أبيي بالسودان بيان رقم (1) بشأن مقترح الدكتور / فرانسيس دينق يرى المجلس الأعلى أن التحركات المشبوهة التي بدأ يقوم بها الدكتور فرانسيس دينق في كل من جنوب السودان والسودان والمجتمع الدولي؛ بغرض وضع أبيي تحت الوصاية الدولية بعد فشل كل المحاولات السابقة بفرض جنوبية المنطقة؛ رغم أنف البرتكول والاتفاقيات، ولذا يرفض المجلس الأعلى رفضاً قاطعاً مقترح الحكم الذاتي لمنطقة أبيي تحت الوصاية الدولية، وعليه يؤكد المجلس الآتي :- 1-أن أبيي منطقة سودانية أرضاً وشعباً . 2-يرفض مجتمع دينكا نقوك بالسودان ودول المهجر مقترح وضع أبيي تحت الوصاية الدولية باعتبارها منطقة سودانية، وأن هذه المحاولة تؤكد فشل كل المحاولات السابقة من قبل بعض أبناء ابيي بالحركة الشعبية لإلحاق أبيي بدولة جنوب السودان . 3-نضمن بقاء منطقة أبيي في خارطة الدولة السودانية حتى لو أقيم استفتاء خاص بدينكا نقوك برعاية الدولتين والمجتمع الإقليمي والدولي . 4-نطالب بتشكيل الإدارة المشتركة لمنطقة ابيي وفقاً للبرتكول واتفاقية الترتيبات الإدارية والأمنية المؤقتة لمنطقة أبيي . مكتب الإعلام والثقافة بالمجلس. الأربعاء الموافق 19-4-2017م

تعليقات الفيسبوك