مدير الوكالة الأمريكية للتنمية يزور دارفور

زار مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (يو أس أيد) مارك غرين، ولايات دارفور غربي السودان، في أول زيارة لمسؤول بارز من إدارة الرئيس دونالد ترمب إلى أفريقيا. كما زار مخيم (زمزم) الذي يؤوي عشرات آلاف النازحين.

ويرغب غرين –حسب الجزيرة- خلال زيارته في معرفة ما إذا كانت الخرطوم تسمح بدخول المساعدات الإنسانية إلى مناطق النزاع في السودان، وهو الشرط الذي وضعه أوباما لرفع العقوبات عن هذا البلد بشكل دائم. كما تهدف الزيارة إلى إظهار أن إدارة ترمب ترغب في الحوار.

وتأتي زيارة مارك غرين -الذي عين أخيراً في منصبه- قبل أسابيع من قرار ترمب ما إذا كان سيرفع بشكل دائم الحظر التجاري الأميركي المفروض على السودان منذ 1997، كما تأتي في الوقت الذي تخطط إدارة ترمب لخفض المساعدات الخارجية بنسبة تزيد على 30 بالمئة.

وفي 12 أكتوبر، سيقرر ترمب ما إذا كان سيرفع الحظر التجاري عن السودان والذي خففه سلفه باراك أوباما قبل مغادرته منصبه في يناير الماضي.