مستشفى سوداني يُعالج مواطني 28 دولة مجاناً

كشف وكيل وزارة الصحة، عصام الدين محمد عبدالله، أن مستشفى “السلام للقلب”،  بسوبا، استقبل مرضى من كل أنحاء العالم من بينها 28 دولة خلال العشر سنوات الماضية وهي عبارة عن عمليات جراحية قدمت للمرضى بصورة مجانية.

وأبلغ عبدالله “الشروق”، عقب مؤتمر صحفي الثلاثاء، بمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيس مستشفى “السلام للقلب” الواقع بضاحية سوبا جنوبي الخرطوم، بأن المستشفى يعد أنموذجاً للعمل الصحي المتقدم وهو شراكة مع حكومة السودان ومنظمة الطوارئ الإيطالية.

وقال إن المستشفى يسهم في تخفيف معاناة المرضى داخل وخارج السودان من خلال تقديم خدمات القلب الباطني والجراحي بالمجان، مؤكداً على أهمية الدور الذي يضطلع به في خدمة مرضى القلب.

وأضاف” المستشفى يمضي في تطوير خدماته الطبية ويشرع في إدخال عمليات زراعة نقل القلب للمرضى”.

إلى ذلك أكد مدير منظمة الطوارئ الإيطالية، جينو استرادا، اهتمام المستشفى بتأهيل وتطوير الكوادر الطبية، مبيناً أن المشروع يعتبر من التجارب الفريدة في تقديم الخدمات الطبية لمرضى القلب مجاناً ما أهله لحصد العديد من الجوائز العالمية.

وأكد استرادا أن مستشفى “السلام للقلب”، تعد من أبرز الشراكات الناجحة التي تقدم خدمة مستمرة للسودان وعدد من دول الجوار.

الشروق

تعليقات الفيسبوك