نيمار يلعب في باريس بعد غياب 5 أشهر

عاد نيمار جونيور، مهاجم باريس سان جيرمان، مجددا للظهور مع فريقه في مباراة رسمية، بعد غياب دام أكثر من 5 أشهر.

ففي الدقيقة 76، أشرك توماس توخيل مدرب بي إس جي، النجم البرازيلي مكان ماركو فيراتي، أثناء تقدم سان جيرمان بثلاثية نظيفة.

ويعد هذا اللقاء هو الظهور الأول لنيمار مع فريقه منذ الإصابة بكسر في كاحل القدم اليمنى، خلال مباراة أولمبيك مارسيليا يوم 27 فبراير/شباط الماضي ببطولة الدوري.

واستلزمت هذه الإصابة إجراء عملية جراحية في البرازيل، غاب على إثرها أغلى لاعب في التاريخ عن الملاعب، حتى عودته للمشاركة مع منتخب البرازيل في كأس العالم (روسيا 2018).