والي جنوب دارفور: مجتمع الولاية انتقل إلى مرحلة السلام والاستقرار

نيالا

دعا والي ولاية جنوب دارفور المهندس ادم الفكي محمد الطيب مجتمع الولاية الي ترك القبلية والجهوية والعنصرية و المناطقية .

وذكرت سونا أن الفكي خاطب المصلين عقب صلاة عيد الأضحى المبارك الجمعة، بميدان الشهيد السحيني بنيالا، مشيداً بروح التعافي والتصافي التي سادت مجتمع الولاية الذي انتقل إلى مرحلة السلام والاستقرار داعياً الجميع الي بذل مزيد من التعاون وتضافر الجهود لتحقيق الامن والسلام .

ودعا مولانا الشيخ عبد الجليل ادم حسين في خطبة العيد الى بذل الجهود لإشاعة روح المحبة والسلام والتراحم بجانب التحلي بقيم الفضيلة والتقوى مطالباً بنبذ العصبية الدينية، الفكرية والجهوية لافتاً إلى انها من اخلاق الجاهلية وسبب في تخلف المجتمعات الإسلامية وضعفها .

وحض مولانا الي إعلا ء قيم الوطنية وتقديم المصلحة العامة مشدداً على ضرورة طاعة ولي الأمر وتنفيذ موجهات الدولة لاصلاح المجتمع من اجل تحقيق السلام المستدام وبسط هيبة الدولة .

وناشد اهل الولاية الى جمع السلاح طوعا قبل تطبيق التشريعات بالجمع القسري وتابع ( لاحظنا استتباب الامن خلال الايام الماضية بمجرد توجيهات، فما بالكم اذا جمع السلاح) ودعا عبد الجليل كافة ابناء السودان الي العمل من أجل تحقيق التنمية والرخاء بالبلاد بعيداً عن المعاملات غير الشرعية (الربا)، المخدرات و الثراء الحرام .

ولفت إلى أن الحوار الوطني اظهر نتائج طيبة وحث ابناء الوطن الي تحكيم صوت العقل والرجوع إلى الحوار لإخراج البلاد من المشاكل مطالباً بضرورة حل الخلافات بالطرق السلمية الدينية والاعراف والتوجه إلى النيابة والشرطة والقضاء لاخذ الحقوق بعيداً عن العنف.