وزير الداخلية: استقرار الوضع الجنائي وانخفاض الجريمة خلال 2016م

الخرطوم

إستعرض الفريق أول ركن عصمت عبد الرحمن زين العابدين وزير الداخلية، بالمجلس الوطني الإثنين، بيان الوزارة حول أداء العام 2016م وخطة العام 2017م .

وأوضح الفريق شرطة عمر المختار حاج النور رئيس هيئة التوجيه والخدمات في تصريحات نقلتها سونا، أن البيان أستعرض الانجازات في تنفيذ برامج منع وكشف الجريمة والتي اسهمت في استقرار الوضع الجنائي وانخفاض نسبة الجريمة مقارنة بالعام الماضي بجانب المجهودات التي بذلتها الوزارة في مكافحة المخدرات حيث تمت ابادة نحو (6500) فدان حشيش بمنطقة الردوم بدارفور وضبط عدد كبير من المتهمين وتكثيف حملات التوعية بمخاطر المخدرات في إطار حملة الوزارة للحد من ظاهرة انتشار المخدرات بجانب التركيز كذلك على المشروعات التي تساهم في ترقية الخدمات التي يتم تقديمها للمواطنين كخدمات المرور والجوازات والسجل المدني .

وأشار الي افتتاح (14) مركز تسجيل مدني بالولايات وربط عدد من المحاكم والمستشفيات بالسجل المدني، منوها أن البيان استعرض خطط الوزارة التي تسعى من خلالها الى تحسين بيئة العمل وتطوير العمل التقني بجانب تطوير البرامج الخاصة بأنشطة السلامة المرورية والحماية المدنية و خطط ضبط الوجود الاجنبي التي تأتي وفقا لخطة المجلس الاعلى للهجرة والاستمرار في عملية حصر وتسجيل الاجانب بهدف ضبط وتقنين الوجود الاجنبي بالبلاد .

وأضاف أن البيان استعرض كذلك خطة الوزارة للعام 2017م والمتمثلة في تطوير الانظمة التقنية واكمال المشروعات الاستراتيجية والاهتمام بتدريب وتأهيل الكوادر بجانب برامج منع واكتشاف الجريمة والتي تجئ جميعها وفقا لبرامج اصلاح مؤسسات الدولة وانفاذا للخطة الخمسية .

وقدم الوزير بيانه بحضور الاستاذ بابكر دقنة وزير الدولة بوزارة الداخلية والفريق أول هاشم عثمان الحسين المدير العام لقوات الشرطة.

 

سونا