وزير الري يدعو دول حوض النيل للتعاون في قضايا المياه

طالب وزير الموارد المائية والري معتز موسى، دول حوض النيل مد جسور التعاون للاستفادة من مياه النيل الداعمة للاستقرار والتنمية المستدامة. وقال إن هناك فرصاً كبيرة للبناء على ما تم من دراسات لدول الحوض إذا توحدت الإرادة.

وتابع في حديثه خلال احتفالات “يوم النيل” المقامة بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، يوم الجمعة، يمكن إنشاء مشاريع تنهض بكل مواطني دول الحوض وتحقق الرفاه والاستقرار، خاصة وأن عمليات السلام والتنمية في تلك الدول يمكن أن تكون مصدر إلهام وأنموذجاً رائداً للنهضة في كل أفريقيا.

بدوره، أكد الرئيس الإثيوبي ملاتو تشومي، خلال حديثه في الاحتفالات التي جاءت تحت شعار: “نهر مشترك وعمل جماعي”، إيمانهم بأن مبادرة حوض النيل ما زالت أفضل خيار للحوار حول قضايا الحوض، منوهاً إلى التحديات التي تقابل الدول مثل وجود أعداد كبيرة من سكان الحوض تحت حد الفقر، وهشاشة النظم الزراعية في مقابلة التغيرات المناخية.

وتستضيف الاحتفالات بيوم النيل مفوضية الأمم الاقتصادية لأفريقيا، فيما ترأس إثيوبيا الدورة الحالية للمجلس الوزاري لمبادرة حوض النيل.

وعلى هامش الفعاليات تحدث رئيس الجهاز الفني للموارد المائية بوزارة الري سيف الدين حمد، في الندوة العلمية وسمنار القضايا الاستراتيجية لحوض النيل، وسلط الضوء على ضرورة إيجاد قواسم مشتركة لفهم تحديات مبادرة حوض النيل.