وزير المعادن يزور ولاية نهر النيل الإثنين للوقوف على اوضاع التعدين

بدا وزير المعادن بروفيسور هاشم علي سالم زيارته الى ولاية نهر النيل غداَ الاثنين للوقوف على اوضاع التعدين بقطاعاته المختلفة “الامتياز، معالجة مخلفات التعدين ، والتعدين التقليدي “. والوقوف ميدانياً على ما يجري في هذا القطاع .

وفي غضون ذلك دشنت شركة (ذكرى) لمخلفات التعدين انتاجها الاول والذي فاق الـ(12) كيلو جرام من الذهب الخالص بمقر الشركة بمحلية أبوحمد بولاية نهر النيل ، في شراكة بين القطاعين العام والخاص. وقال ممثل رئيس مجلس الإدارة د.عبد الله عثمان عبد الله عدلان ان شراكتهم مع القطاع العام كانت مثمرة وناجحة ، كاشفا في الوقت ذاته عن مشاريع تطويرية للشركة .

من جهته كشف نائب رئيس مجلس ادارة شركة ذكرى محمود محمد محمود صالح ان انتاج الدفعة الاولى والذي فاق الـ(12) كيلو جرام من الذهب سيتم تسليمها الى وزارة المعادن، لافتا الى انهم يأملون بهذا الانتاج دعم الاقتصاد الوطني، مبشرا بأن الشركة ستشهد في القريب العاجل طفرة كبيرة في إنتاج الذهب بمحلية ابوحمد التى قال أن مسئوليها قدموا دعما كبيرا للشركة. فيما اكد عضو مجلس الادارة مبارك عبد الدائم ان الإنتاج يعتبر دفعا لعجلة الاقتصاد الوطني ، وسيستمر في التصاعد خلال الفترة القادمة .

من جانبه وصف ممثل وزارة المعادن الامين العام لنقابة عمال المعادن ابراهيم بريمة مرحلة وصول الشركة للانتاج بالخطوة الكبيرة وانفاذا لموجهات وزير المعادن وكذلك وزير الدولة اوشيك محمد طاهر بشأن الانتاج وحث شركات معالجة مخلفات التعدين على الالتزام بجدول اعمال ومواقيت الانتاج ، معتبرا ما تم اليوم باكورة انتاج شركة ذكرى بعد مجهودات كبيرة استمرت لعامين، قاطعا بان الإنتاج سيتواصل بعد توسيع مشاريع الشركة.

سونا