وكيل وزارة الخارجية يلتقى الممثل الخاص الجديد لليوناميد

أكد ماما بولو كنقسلي الممثل الخاص المشترك الجديد لبعثة يوناميد في دارفورسعادته بتولي مهمته في دارفور، مثمنا التفهم والتعاون الكبير الذي تقدمه الحكومة السودانية للبعثة مما ساعد في ترسيخ السلام والاستقرار في دارفور.

واستقبل السفير عبد الغني النعيم وكيل وزارة الخارجية بمكتبه البارحة السيد كنقسلي وقدم له التهنئة لاختياره في هذا المنصب مؤكدا تعاون الحكومة معه ومع البعثة لضمان أداء المهام الموكله اليه بالصورة المطلوبة، مؤمنا على أهمية العمل معا خلال المرحلة المقبلة في تنفيذ استراتيجية لخروج بعثة يوناميد وتوجيه الدعم الدولي لمجالات التنمية والإعمار في دارفور .

و اشار عبدالغني الى أهمية بذل المزيد من الجهود لاقناع الحركات الممانعة للتوقيع على اتفاق وقف العدائيات وللانضمام لركب السلام والتحول للعمل السياسي من الداخل خاصة في ظل نتائج الحوار الوطني وحالة الانفراج السياسي الكبير الذي تشهده البلاد داخليا وخارجيا .

وأشار الى ان التقارير التي قدمتها البعثة لمجلس الأمن الدولي وكذلك مجلس السلم والأمن الافريقي أوضحت التحول الكبير والإيجابي الذي حدث في دارفور خلال الفترة السابقة وانعكاس ذلك على تحسن الحالة الأمنية والإنسانية في الإقليم مشيرا الى ان كافة الدول الأعضاء في المجلسين قد أشادت بالخطوات الإيجابية التي اتخذت لتحقيق السلام الشامل في دارفور وفي كافة ربوع البلاد .

سونا

تعليقات الفيسبوك