ولاية جنوبية تقرر زيادة انتشار الحركات السودانية المرتزقة لتامين منشآتها

حاكم اللول يعين طاقم الحراسة الشخصي من العدل والمساواة

لول (smc)

قرر حاكم ولاية لول (راجا) بجنوب السودان، رزق زكريا، تعيين طاقم حراسة خاص من مرتزقة حركة العدل والمساواة المتمردة وزيادة إنتشار الحركات المسلحة السودانية لتأمين منشآت الولاية من هجمات المعارضة الجنوبية.

وأكد مقربون من مكتب حاكم الولاية لـ(smc) أن زكريا وجه بزيادة الدعم للحركات المتواجدة في كل راجا وديم زبير وبورو المدينة وتمساحة وذلك عقب الهجمات المتتالية على الولاية وتعرض الحاكم لأكثر من محاولة إغتيال.

وكان زكريا قد هرب من مدينة راجا حاضرة الولاية في يونيو الماضي بعد تعرضه لهجوم عنيف من قبل مسلحين مجهولين عقب استرداد المنطقة بواسطة مقاتلي حركة العدل والمساواة من أيدي مجموعة متمردة مجهولة الهوية.

وتنفي المعارضة المسلحة في جنوب السودان بقيادة رياك مشار أي علاقة لها بالمعارك التي دارت مؤخراً بمدينة راج. متهمة مليشيات “تحرير راجا” بالوقوف وراءها.