“يوتيوب” تعيد نشر فيديو لقتل إسرائيل أطفالا في غزة بعد حذفه

سبب حذف شركة “يوتيوب” مقطع فيديو يصور قيام جنود إسرائيليين بقتل أطفال فلسطينيين بغزة، في ردود فعل غاضبة، ما اضطرها إلى إعادة نشره لكن مع تقييد الفئة العمرية التي يحق لها مشاهدته.

وفي 22 أبريل الجاري، حذفت “يوتيوب” فيديو يضم العديد من صور شهداء وجرحى مسيرة “العودة وكسر الحصار”، وبينهم أطفال، ويعرض أيضا أنشطة طلابية يطالب من خلالها أطفال غزة بحقوقهم في الحياة والتعلم.

الفيديو المذكور تبلغ مدته 4 دقائق و40 ثانية، وكان قد نشره الباحث الأمريكي اليهودي “نورمان فينكلشتاين”، بالتعاون مع الناشطة الفلسطينية سناء قاسم، بهدف تسليط الضوء على جرائم قتل الأطفال الفلسطينيين على يد القوات الإسرائيلية في غزة.

والأربعاء، استنكر فينكلشتاين قرار الشركة حذف المقطع، وكتب بصفته كاتبا وناشطا سياسيا عبر حسابه في “توتير”: “لقد استأنفت (على) قرار يوتيوب فرض الرقابة على المقطع المصور الذي يكشف الوضع المأساوي في غزة”.

كما جاءت للشركة العديد من الطلبات التي استنكرت حذف الفيديو.

وعلى إثر ذلك أعادت الشركة نشر الفيديو، الأربعاء، لكن مع تقييد الفئة العمرية التي يحق لها مشاهدته.

 وكالات